Spread the love

التلميذ والفأر

بعد يومي في المدرسة اعود الى منزلي لاستريح من يوم شاق, اغير ملابسي استعد للاكل ليبدا عذاب الواجب المنزلي الا انني انشغل كتيرا بقطاعة الورق واللصق والهو بها, بعد عدة ايام عدت للمنزل ولاحظت ان اوراقي متاكلة الاطراف, ما السبب يا ترى؟ هل يعقل ان يكون فارا؟ ان كان هو لابد من عقاب له لاكن كيف؟ فهو ماكر ويهرب بسرعة فائقة كما انه لابد ان يكون يعلم المواعيد اللتي اكون فيها بالبيت, لا بد من وجود حيلة للتغلب عليه بدات افكر كتيرا حتى راودتني فكرة وهي ان ارسم قطا يستعد للطعام والونه ووضعه امام مراتي حتى تضهر وكانه يوجد قطتين بالبيت, نفدتها بكل تفاصيل الرسم .

في اليوم التالي دهبت للمدرسة كعادتي وعندما عدت تفقدت اوراقي وجوانب البيت فلم يكن هناك اي فرق, ولا شيىء نقص ادن يبدو انني تمكنت من الفار الغبي وتغلبت عليه, في هده الليلة خلدت للنوم بسرعة نضرا لفرط سعادتي, في الصباح دهبت للمدرسة سعيدا بقدراتي كنت متفائلا بالمدرسة, وكان شيئا قد تغير بحياتي عدت للمنزل تفقدت مرة اخرى لا شيىء قد تغير, قمت بواجباتي ونمت هانىء البال سعيدا بدكائي امام الفار, كيف لا وانا هو ذالك الطفل اللدي تغلب على الفار اللدي اكل اوراقي بحيلة من اختراع دكائي.

 عدت من المدرسة باليوم التالي فلم اتفقد البيت نضرا لتقتي الشديدة بنفسي, اكلت وغيرت ملابسي لاكن عند ما اخدت انجز واجباتي لاحضت انه هناك من كتب على القط اللدي رسمته بقلم اسود, وبجواره قطعة تم اكلها من الورق, من تجرا على فعل ذالك؟ هل عاد الفار؟ هل اكتشف حيلتي الذكية؟ بينما انا في متاهة من الاسئلة لاحضت كتابة على رسمتي مفادها: انا انخدعت بحيلتك ليومين متتاليين الا يكفي هذا؟ ام انك ربما تعتقد انني غبي لا افكر, اذن لقد كشف الفار حيلتي كيف ذالك؟ لا اعلم لاكن علي التفكير في فكرة مغايرة ذكية افوقه فيها هده المرة .

هده المرة نهايت الفار يجب ان تكون على يدي, وضعت له طعام به مخدر للنوم داخل صندوق, استيقضت ووجدت الصندوق فارغ والطعام لم ياكل منه, ليس لدي وقت للتفكير دهبت للمدرسة مر اليوم تقيلا لم يكن اي شيئ جميل في نضري, عدت للمنزل اكلت طعامي وغيرت ملابسي, دخلت غرفتي لاجد فارا كبيرا نائما بها يبدو انه قد اكل طعامه, تمكنت منك هذه نهايتك فتخلصت منه خارج المنزل الى الابد.

error: Content is protected !!